حذرت إدارة السموم في مدينة الملك فهد الطبية من تزايد عدد الأطفال الذين يصابون بأنواع مختلفة من التسمم، بسبب لعبة السلايم المطاطية (العجينة السحرية)، لافتة إلى وجود مكونات تدخل في صناعتها خطرة على الاطفال.ونبهت المدينة في تغريدة على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، الأباء والأمهات إلى أن المادة الأساسية المصنوع منها اللعبة هي صمغ وحمض البوريك، الذي يعتبر بودرة قاتلة للحشرات والصراصير.

يذكر أنه انتشرت مقاطع فيديو وصور عبر شبكات التواصل الاجتماعي في الفترة الأخيرة لطرق صنع واستخدام عجينة «السلايم» كوسيلة للترفيه، خصوصاً عند الأطفال. إذ أنه حتى في حال التصنيع المنزلي تعتبر خطرة.وأيد الأهالي فكرة منعها لأنها مضرة في صحة الأطفال وقال بعضهم إن هذه المادة تسبب هوساً لدى أطفالنا، والبعض ربما يفكر في أن يضعها في فمه.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة