http://i.imgur.com/5svgKwS.png
عراقي يلتقي بوالدته بعد غياب دام لعامين تحت حكم داعش .. ووالدته تخاطبه ” لا تبچي عيب تبچي ” . ‏
الأم هي الحب والحنان وهي كل المشاعر الصادقة، فلا يوجد أصدق من الأم في الحب والعطاء والتضحية،
فالأم واجباتها نحو ابناءها لا يحركها نحوها سوى احساس الامومة والشعور به نحو اولادها ،

فلقد ذكر العلماء ان الانثى عندما تلد طفلها الصغير وإثناء عملية الولادة فإن الالام التى تحتملها تساوى الالام تكسير 20 عظمة داخل جسم الانسان ، ورغم هذا اول ما يخرج الصغير الى الدنيا تتلهف الى رؤيته بكل شوق وحب وحنان وفى الحال تنسي ما شعرته من الالام رهيبة حتى يشق الصغير طريقة عبر تحطيم جسدها ليخرج الى الدنيا ، فسبحانه هو وحده القادر على فهم هذا الشعور العظيم … الامومه .

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة