أكد مسؤول بشركة نقل طالبات، عدم صحة الأخبار المتداولة عن اعتراض شاب لـ”باص” ينقل طالبات في العاصمة الرياض.
وقال “أبو عبدالله”، مسؤول الشركة التي ظهرت إحدى حافلاتها في الفيديو المتداول، وفق موقع تواصل إن الباص كان متوجهاً إلى جامعة الملك سعود للعلوم الصحية شرق الرياض؛ لنقل الطالبات ووقت المشكلة كان خالياً من الطالبات”.

وأضاف: “أن المشاجرة المتداولة كانت عصر يوم الخميس الماضي، على إثر خلاف مروري بين سيارة “بي إم” ومركبة من نوع “كيا”، حيث أقدم صاحب الـ”بي إم” ومرافقوه على النزول من سيارتهم والدخول في مشاجرة مع صاحب الـ”كيا”، مشيراً إلى أن المشاجرة لا علاقة لها بحافلة الشركة التي كانت خالية تماماً من الطالبات.

وكان مغردون تداولوا، اليوم، فيديو لمشاجرة بين عدة أشخاص بإحدى طرق الرياض، قالوا إنها: “بسبب اعتراض شاب لباص طالبات”.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة