اصطحب البرتغالى كريستيانو رونالدو، لاعب ريال مدريد الإسبانى، الطفل السورى “زياد”، قبل انطلاق فريقه مع غرناطة، المقامة حالياً على ملعب “سانتياجو برنابيو” ضمن مباريات الجولة الرابعة من الليجا. وكان ريال مدريد دعا زياد ووالده أسامة عبد المحسن وشقيقه محمد لحضور مباراة اليوم من مقصورة كبار الزوار لنادى الملكى. يشار إلى أسامة عبد المحسن هو اللاجئى السورى الذى تم الاعتداء عليه من قبل المصورة المجرية على الحدود، وقام مايكل جالان، مدير مدارس المدربين فى إسبانيا، بدعوته لتدريب فى خيتافى.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة