طرد 3 منتقبات من حديقة بهولندا بدعوى الصلاة في مكان للتنزه

أظهر مقطع مسجل، تداوله نشطاء على الشبكات الاجتماعية، طرد 3 نساء مسلمات برفقة أسرتهن من حديقة للأطفال، في ولاية “شمال برابنت” بهولندا، بدعوى “ارتدائهن النقاب” وإقامة الصلاة في الحديقة، فيما تعد البلاد قانوناً يحظر ارتداء النقاب ويفرض غرامة على من تخالفه من المسلمات.أحد أقارب النسوة اللاتي تعرضن للطرد من الحديقة، ويدعى “بلال سلام” وهو من أصل سوري، نشر عبر “فيسبوك”، مقطعًا مسجلًا، يظهر نقاشًا دار بين أفراد الأسرة ومسؤولين في حديقة “بوكّاموك” للأطفال، في مدينة “دونغان”، بولاية “شمال برابنت”، أعقبه قيام المسؤولين بطرد وإخراج 3 نساء من الحديقة، لارتدائهن النقاب.وأوضح سلام أنه رفع دعوى ضد إدارة الحديقة، بسبب الممارسة “العنصرية” التي تعرضت لها عائلته.وقالت إدارة “بوكّاموك”، في بيان لها، “إنها لم تمارس أي سلوك عنصري ضد العائلة”، مشيرة إلى قيام بعض أفراد العائلة بأداء الصلاة داخل الحديقة، التي “تعد مكانا للتنزه وليس للعبادة”، حسب البيان.وتتجه السلطات الهولندية، في وقت قريب إلى حظر ارتداء (النقاب)، في الأماكن المفتوحة لعامة الناس.وصادق مجلس الوزراء في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، على مسودة قانون أعدتها وزارة الداخلية، حول حظر ارتداء النقاب، ضمن وسائط النقل والمؤسسات العامة، والمرافق الصحية، والتعليمية.وفي حال تم إقرار القانون من قبل البرلمان، ستتمكن السلطات الهولندية من فرض غرامات مالية قدرها 450 يورو، على النساء اللائي يرتدين النقاب.
.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة