الكرواسون هي مجرّد أكلة..
صنعت إحتفالاً بهزيمة الدولة العثمانية.
الكرواسون ليست من الاكلات الشرقية ولكنها لها قصة شهيرة لها علاقة بتاريخ الدولة العثمانية.
عندما توسعت الدولة العثمانية في أوربا تمكنت من السيطرة على عدة دول حتى وصلت لفيينا عاصمة النمسا بجيش جرار يصل قوامه لثلاثمائة ألف جندي لكن أسوار فيينا أوقفته وذلك في عام 1683 واستعصى عليهم اختراقه فضربوا بحصار على المدينة استمر لشهرين، وفي تلك الأثناء فكر العثمانيون في حفر نفق تحت الأرض للوصول لوسط المدينة واختراق الأسوار، وفعلاً قامو بالحفر ليلاً وعندما وصلوا بالقرب من أحد المخابز حيث صادف أن صاحبه يعمل ليلاً

وسمع أصواتهم فقام بإخبار الحاكم والذي رأى أن ينتظر العثمانيين حتى يخرجوا بأنفسهم من النفق فيقضي عليهم جميعاً وكانت هزيمة نكراء والخسائر كبيرة في صفوفهم وتحطمت أحلامهم، فأراد أهل فيينا الاحتفال بهذا النصر الكبير وليكرموا الخباز طلبوا منه صنع خبز على شكل هلال وهو شعار الدولة العثمانية وأطلق عليه كرواسون والذي يعني بالفرنسية الهلال، واحتفلوا بكسر شوكة المسلمين بتوزيعه على الجميع.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة