تمكن مواطن من العثور على معلمه بعد فراق دام نحو 40 عاماً، منذ أن كان يَدرس في الصف الأول الابتدائي، من خلال زيارته لمعلمه في منزله بمحافظة قنا في مصر، بعد فترة طويلة من البحث على عنوانه، رغبة في إبداء العرفان والشكر له.وقال المواطن عبدالله القهار، خلال تقرير تلفزيوني أجرته قناة “النهار اليوم”، إنه تلقى التدريس على يد المعلم المصري في الصفين الأول والثاني الابتدائي قبل أن يغادر المملكة لانتهاء عقده، موضحاً أنه بدأ في البحث عن معلمه منذ تخرجه في الجامعة؛ ليقرر مؤخراً زيارته بشكل مفاجئ.
من جانبه، أعرب المعلم عبدالمنعم القاضي، عن سعادته البالغة بتلك الزيارة، واصفاً إياها بـ”الوفاء النادر”، لافتاً إلى أنه تفاجأ بتذكر تلميذه السابق في الصف الأول الابتدائي له طيلة هذه السنوات، وقطعه مسافة طويلة من أجل زيارته وتسجيل هذا الموقف النبيل.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة