طالب عدد من نواب مجلس الأمة (مجلس النواب) في الكويت اليوم الأربعاء بطرد السفير الروسي بسبب المجازر التي ترتكبها موسكو في سوريا، موجهين دعوة إلى الأمة الإسلامية والعربية والمنظمات الأممية بضرورة التدخل السريع لإيقاف المجازر في مدينة حلب، وادخال المساعدات الإنسانية.ونظم عدد من نواب مجلس الأمة الكويتي اعتصاماً أمام السفارة الروسية في الكويت، نصرة لمدينة حلب التي تتعرض لعملية إبادة من قبل ميليشيات إيران والعدوان الروسي.وحمل النواب والمواطنون لافتات كتب عليها شعارات تندد بتدخل الدول السافر في قصف حلب وانتهاك حرمات المدنيين فيها وضرورة انقاذ الاطفال والنساء الذين يواجهون الحصار والموت والجوع والبرد.

وأكد النائب في البرلمان “جمعان الحربش” خلال مشاركته في اعتصام حلب أمام السفارة الروسية أن قوات الأسد وميليشيات إيران والقوات الروسية قتلت 500 ألف سوري، داعياً إلى طرد السفير الروسي، وقال “هم من يقتلون اخواننا والمجرم بوتين، ونطالب بأن يتم دعم الجيش الحر”.

 

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة