عرض مندوب سوريا بالأمم المتحدة بشار الجعفري خلال جلسة مجلس الأمن الطارئة أمس الثلاثاء، صورة لنازحة من العراق على أنها لامرأة سورية نازحة من شرق حلب يساعدها جندي سوري على النزول من السيارة.
كما أبرز الجعفري صورة لرجل بزي عسكري يجثو على ركبتيه بينما تضع امرأة قدمها على جسده وتنزل من سيارة، وقال إنها لجندي بقوات النظام السوري جعل جسده سلّماً لامرأة تنزل من سيارة أقلتها من منطقة شرق حلب، حيث تسيطر قوات المعارضة السورية.

وتتبع ناشطون الصورة، حيث تبين أنها تعود لشهر يونيو الماضي، وهي لامرأة نازحة من مدينة الفلوجة ويساعدها أحد عناصر القوات الحكومية العراقية ،حسب قناة “الجزيرة”.
وكان مجلس الأمن الدولي عقد أمس الثلاثاء جلسة طارئة لمناقشة الأزمة الإنسانية المتفاقمة في حلب، حيث حثّ النظام السوري وحلفاءه وروسيا وإيران على السماح بخروج المدنيين من حلب وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى المدينة.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة