قامت والدة الرضيعة “دارين” بعمل مداخلة هاتفية عبر برنامج “تفاعلكم” على قناة العربية مساء أمس الأربعاء، وطالبت الجهات المختصة بالمملكة بتخليص طفلتها التي لم يتجاوز عمرها شهراً واحداً، من بطش والدها الذي كان يعذبها ويسئ معاملتها كوسيلة للضغط على أمها للعوده له، وهي تحمل الجنسية السورية.

وروت الوالدة قصة إرتباطها وسبب إقدامه على فعل ذلك بالطفلة، حيث قالت أن “طليقي تزوجني بتصريح مزور، وتعرضت لقذف وعنف أسري منه خلال فترة زواجي”، مضيفة: “غيرت البيت مرتين خلال 4 سنوات خلال زواجي؛ بسبب أن والده كان يعمل لي فضائح في العمارة؛ لأنهم كانوا يريدون أن أتطلق منه”.

وإستكملت الأم حديثها : “لما انولدت البنت، صار العنف عليّ وعلى ابنتي، فأخذت البنت وخرجت من عنده، لكن لحقني زوجي للمدينة، وعمل مشاكل لكي يأخذ بنته، قلت له خد البنت، لكن طلقني، ووافق على ذلك بالفعل”.

وذكرت: “بعد الطلاق اتصل على الوالد وقال له، هذا الطلاق لم يقع لأنكم أجبرتموني عليه، وبدأ يهددني إما أن أعود له، وإما أن يعذب البنت، وأرسل لي هذه الفيديوهات التي توضح تعذيبه لها”.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة