تداول عدد من نشطاء التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يُظهر قيام عمال مؤسسة بإلقاء ورمي مجموعة من الأثاث المدرسي من أعلى سطح مدرسة ابتدائية للبنات بمدينة جيزان، عصر أمس الثلاثاء، ما أدى إلى تحطم عدد من الطاولات والمقاعد المدرسية التي تم رميها عمدا، دون مراعاة لممتلكات الدولة ولا للسكان المجاورين للمبنى المدرسي، بعد أن أحدث ضجةً كبيرة وإفزاعاً للأطفال وكبار السن بمنازلهم.

وأثار مقطع الفيديو استهجان مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، واصفين ذلك بهدر أموال الدولة، وطالبوا بمحاسبة العمال الذين أقدموا على هذا التصرف غير اللائق بداخل صرح تعليمي.

وقالت إدارة تعليم جازان، في بيان لها، وفق موقع المواطن: تابعت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان ما تم تداوله عبر مقطع فيديو يظهر مجموعة من الأثاث المدرسي يتم إلقاؤه بشكل غير مسؤول من سطح إحدى مدارس البنات بجازان، وإيماناً بمبدأ الشفافية لإيضاح الحقائق للرأي العام؛ فإن الإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان عبر متحدثها الرسمي يحيى عطيف، تود بيان ما يلي:

أولاً: تم تصوير المقطع عصر أمس الثلاثاء الموافق 19/ 4/ 1438هـ بإحدى مدارس البنات بتعليم جازان، وذلك أثناء تكليف إحدى المؤسسات بنقل بعض الأثاث التالف من المدرسة، ومنه (14) طاولة ومقعداً دراسياً بسطح مبنى المدرسة مع تسليمه لإدارة مراقبة المخزون.

ثانياً: تؤكد الإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان رفضها القاطع للأسلوب الذي انتهجته المؤسسة في نقل الأثاث، وقد وجه المدير العام لتعليم بمنطقة جازان عيسى الحكمي بتشكيل لجنة للتحقيق والوقوف على جميع التفاصيل

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة