أظهر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” للشهيد عبده موسى العسيري، سجله قبل لحظات من استشهاده، متأثرا بجراحة أثناء تأديه واجبه الوطني. ويظهر المقطع الذي سجله الشهيد قبل موته بلحظات وهو متأثرآ بجراحه؛ واستودع الجميع مؤكدآ ان هذا واجبه تجاه الوطن، داعيآ برحمة الله عزوجل عليه.

وأبدى رواد مواقع التواصل، إعجابا بشجاعة الشهيد الذي بدا متماسكا في لحظاته الأخير، داعين له الله، أن يكون رفيقا للشهداء في مستقر رحمته، وأن يكون مقامه قد أصاب الفردوس من الجنة، مؤكدين على أن تاج المملكة سيظل خفاقا بشجاعة الأبطال أمثال الشهيد موسى العسيري.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة