استغل وافد من جنسية آسيوية قلة خبرة الشباب السعوديين، الذين استفادوا من قرار توطين قطاع الاتصالات وانخرطوا في العمل بمحلات الاتصالات وقام خلال اليومين الماضيين بتسويق عشرات الشرائح غير الصالحة للاستخدام والمنتهية صلاحيتها على عدد من محلات الاتصالات بمحافظات جنوب الرياض.

ووفقاً لصحيفة “سبق”، أظهر مقطع فيديو وثقه أحد الشباب السعوديين من أصحاب محال الاتصالات، والذي أظهر شخصا أطلق على نفسه لقب “مندوب مبيعات” لإحدى الشركات المشغلة للجوال في المملكة، واحتال عليهم ببيع شرائح اتصالات منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستخدام، مختلساً منهم مبالغ مالية ، فيما فر لمكان مجهول حينها.

فيما قال المواطن ياسر الدوسري ، وهو ممن وقعوا في فخ هذا المحتال قائلاً: قام وافد من جنسية آسيوية بالتجوال داخل أحد مجمعات الاتصالات في محافظة الأفلاج حاملا حقيبة وبطاقة شخصية عليها شعار إحدى شركات الاتصالات وعرض على أصحاب المحلات شرائح اتصال وبيانات لنفس الشركة التي ادعى أنه مندوب لها.

وأضاف الدوسري: تم الشراء منه وبعد مغادرته تبيّن أن كافة البطاقات من بيانات وغيرها غير صالحة ، مضيفاً في الوقت نفسه أنه ليس ضحيته فحسب بل هناك الكثير من الشباب في محلات الاتصالات بمحافظة الأفلاج تعرضوا لنفس الحادثة.وقمنا بإبلاغ الجهات الأمنية بالمحافظة، وأرفقنا بعض الإثباتات والدلائل عنه، ولا يزال البحث مستمراً للقبض عليه.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة