أفصح أستاذ علوم الفلك والفضاء ياسين المليكي، عن طبيعة مشاركته في الاكتشاف الذي أعلنت عنه وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) باكتشاف نظام شمسي جديد مكون من سبعة كواكب.

وقال المليكي، خلال استضافته على قناة “العربية”، أن مشاركته كانت من خلال مركز خادم الحرمين الشريفين لعلوم الفلك والفضاء الذي يتولى إدارته، لافتاً إلى أن المركز يستعين بـ13 مرصداً، خمسة منها في المملكة.

وأشار إلى أن أكثر من ثلاثين عالِما حول العالم شاركوا في الاكتشاف، موضحاً أن طبيعة مشاركة المركز كانت من خلال التعاون مع المراكز العالمية في الأبحاث حول الكواكب المكتشفة وكل ما يتعلق بعلوم الفلك والفضاء.

Your browser does not support the video tag.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة