http://i.imgur.com/dRUczoJ.jpg

تداول مستخدموا موقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو للعبة تدعى سبينر أو لعبة إزالة التوتر كما اشتهر عنها هي إحدى الألعاب التي انتشرت في الآونة الأخيرة، ونجحت نجاحًا كبيرًا لفوائدها العديدة حيث أثبتت بعض الدراسات أن تلك الألعاب بالإضافة لكونها وسيلة ممتعة ومسلية لقضاء وقت الفراغ فهى بإمكانها تعزيز الذاكرة والتركيز والإبداع ، وتناسب اللعبة أولئك الذين يعانون من الملل ، أوالقلق ، أوالتوحد ، أوقصور الإنتباه وفرط الحركة حيث أن تلك اللعبة الدوارة تعد منفذًا للطاقة السلبية .لكن تحولت الى هوس من الاطفال دفع العديد من المدراس من مختلف انحاء العالم الى حظر تداولها بين التلاميذ ومصادرتها في الحال، لكنها إنتشرت بطريقة كبيرة على مستوى العالم، والغريب في الأمر أن صاحبة الاختراع لم تجنِ أي ربح منها.
واخترعت كاثرين هيتينغيرCatherine Hettinger لعبة السبنر لابنتها قبل 20 عاماً مضت.
وقالت سارة ابنة كاثرين إنّ والدتها وضعت الكثير من وقتها وجهدها في هذا الاختراع.
ويعود السبب إلى عدم جني كاثرين أي أرباح إلى أنها لم تكن تملك مبلغ 400 دولار لتسجيل براءة اختراعها. ويستطيع أي شخص الآن أن يركّب لعبة سبنر من دون أن يدفع أي فلس للمخترعة الأولى.
تستطيع الحصول عليها من اي محل للالعاب داخل المملكة وتتميز برخص ثمنها.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة