في واحده من اكثر البلدان محاربة للإسلام.. شاهد هذا الامام الصيني الشاب وترتيله العذب للقرآن!
على الرغم من سلسلة المحاولات المتتالية لمحو الدين الإسلامي على أراضيها ومحاربتهم المستمرة له، حيث شهدت الصين جرائم عديدة لقتل وسحل مسلمي بلادها بعد دخول دولتهم المغولين للإسلام منذ مئات السنين، وبعد إعلان النظام الشيوعي في البلاد بعد الحرب العالمية الثانية كنظام يحكم

بلادهم وهم يحاولون قص الدين الإسلامي على أراضيها، لكن الدين الإسلامي والمسلمين باقي رغماً عن أنفسهم، وهذا المقطع خير دليل على تمسك مسلمي الصين للدين الإسلامي.
وبين المقطع المتداول لشاب صيني مسلم وهو يتلو القرأن الكريم وهو يؤم العشرات من المسلمين خلفه في الصلاة في المسجد بصوت وترتيل عذب يخشع القلوب،في واحد من أكثر البلدان محاربة للإسلام، والمعروف عنهم عبادتهم للأصنام والحيوانات.

Your browser does not support the video tag.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة