هل تتذكرون الطفل السوري عمران ذو الـ “5” أعوام والذي كان أن يموت بسبب قصف السفاح بشار الاسد حيث ظهر في وسائل الإعلام المختلفة ووجهه ملطخ بالدماء والتراب، وكان وجهه مذهولاً، ولاقت الصورة ومقطع الفيديو انتشارًا واسعًا في العالم رواجًا بشكل كبير في مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإخبارية بسبب براءة عمران، والعاطفة التي ألمَت بكل من شاهدها؛ حتى أن مذيعة قناة سي إن إن بكت أثناء تقرير صورة عمران.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة