أظهر مقطع فيديو بث على شبكة الإنترنت،شابة يهودية، وقد اعتنقت الديانة الإسلامية في المسجد الأقصى المبارك، بالرغم من خدمتها في صفوف جيش الاحتلال الإسرائيلي.
ويظهر في الفيديو الشابة اليهودية، وهي تنطق الشهادتين داخل المسجد المبارك، فيما قدم لها النساء والأهالي التبريكات بإشهار إسلامها.
ووفق ما أوردت المواقع العبرية، فإن المجندة الإسرائيلية السابقة من مدينة عسقلان، أحبت شاباً من بلدة رهط البدوية؛ ولهذا قررت اعتناق الدين الإسلامي للزواج منه.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة