ضرب وزير خارجية قطر، الوساطة الكويتية لحل الأزمة الخليجية، بقيادة الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح عرض الحائط، حيث نفى أن تكون الدوحة قبلت بمطالب الدول الداعية لمحاربة الإرهاب الممول من قطر وهى مصر والسعودية والإمارات والبحرين، الـ 13 مطلبا.
وقال محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، إن مطالب الرباعى العربى الـ 13، هى تمس السيادة القطرية لذلك لا يمكن القبول بها، مضيفًا: المطلوب أن يكون هناك مسعى لإيجاد آلية للحوار”.
وأشار وزير الخارجية إلى أن  الرئيس الأمريكى دونالد ترمب أكد في اتصالى هاتفى  مع أمير قطر أهمية إنهاء الخلاف والجلوس للحوار، لافتا إلى أن الاتصال كان إيجابيا.
وكان أمير دولة الكويت قال خلال مؤتمر صحفى له اليوم الخميس، مع الرئيس الأمريكى دونالد ترامب فى البيت الأبيض، إن قطر قبلت المطالبة الـ 13 للدول الأربعة.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة