أكد سفير المملكة لدى القاهرة ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية أحمد قطان أن قطر ذهبت إلى الأحضان الباردة في إيران وغيرها بدلاً من الحضن الخليجي الدافئ.
وأضاف قطان أن ما قامت به قطر عزز حقيقة عدم رغبتها في الحوار واستمرارها في المراوغة والالتفاف بدلاً من أن تأخذ الأمور بجدية.وشدد قطان على أن الدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب ستواصل تمسكها بمطالبها حتى تعود الدوحة إلى رشدها.ولفت السفير السعودي إلى أن  إجراءات الدول الأربع ضد قطر هي قرارات سيادية لمواجهة الكراهية والتطرف.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة