تعد الغمزة بين الشاب والفتاة أسلوب غير لائق وهو أمر متعارف عليه بين أوساط الشباب والفتيات .
و أكد محاميان سعوديان أن غمزة العين تعد تحرشا ورغبة في فعل الجنس المحرم، لكن العقوبات مختلفة من قاضٍ لآخر إذ تعد عقوبات تعزيرية تعود لحكم القاضي وتقديره فقد تكون بالسجن أو الجلد أو بكليهما معا بحسب “عين اليوم” .
وقال المحامي السعودي محمد التمياط هذا النوع من أنواع التحرش يعود لحكم القاضي، فليس هناك عقوبات محددة لهذا الفعل، والحكم قد يكون مختلفا من قاضٍ لآخر. وأضاف: “الشيء الذي قد لا يعرفه الشاب والفتاة بأنه يحق لهما إذا ما تعرضا لمثل هذا النوع من أنواع التحرش التقدم ببلاغ لدى الجهات الرسمية ليتم اتخاذ عقوبات على الفاعل”.
وأشار إلى أن إعداد مشروع مكافحة التحرش الذي يجري دراسته وتحديده سيتم من خلاله تلافي كل شيء كما سيتم تحديد عقوبات كل فعل يصدر عن نية التحرش “.
وقال الدكتور محمد بن عبدالمحسن بن شلهوب ” المادة الأولى في مسودة نظام مكافحة التحرش الجنسي نصت على أن الغمزة بالعين تعد تحرشا جنسيا .وأضاف ” القانون اعتبر أن ما يصدر عن طريق الإشارة هو مساويا للتحرش بالقول والفعل.
وتابع: بالنسبة للعقوبات فهي تعزيرية ليست محددة، ولهذا من المتوقع أن يكون هناك حكم معروف لكل فعل يصدر وذلك حين يتم الانتهاء من نظام مكافحة التحرش”.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة