انتشرت في الاونة الأخيرة مشكلة الفتيات “البويات” أو “المسترجلات” المتشبهات بالرجال في لبسهن وسلوكهن، الأمر الذي أدى لتخوف الكثيرين من أن تصبح ظاهرة.ويظهر سلوك “البويات” في قص الشعر، عدم لبس إكسسوارات نسائية، عدم لبس الطوق، صبغات الشعر الفاتحة، ملابسهن لماركات رجالية، عدم وضع مكياج، التشبه بالرجال في المشي،

وحسب صحيفة ماب نيوز انها  طرقت هذه المشكلة على المستشارة النفسية نجلاء ساعاتي والتي أكدت أنها ظاهرة سلوكية تبدأ بقص الشعر عند بعض الفتيات ومن ثم المشي مثل الرجال، مشيرة إلى إن هذا السلوك سيتطور حتى تصل الفتاة لمرحلة الشذوذ الجنسي.وطالبت ساعاتي الأسر بضرورة مراقبة أبنائها والجلوس معهم لمعرفة مشاكلهم والعمل على حلها ، وعدم تركهم لوحدهم تى ينحرفوا سلوكياً.كما أكدت بعض الفتيات أن تحول الفتاة إلى “بوية” يرجع إلى وجود مشاكل بينها وأسرتها الأمر الذي يدفعها لتغيير نمط حياتها وتصبح “مسترجلة”.وكانت إحدى الجامعات السعودية قد فصلت حوالي 25 طالبة بسبب سلوكهن المشابه لسلوك “البويات”.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة