ردّ الشاب تركي الحدادي أحد مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي والذي شارك في تقديم برامج ترفيهية على قناة “المجد”، على الصورة التي التقطتها له فتاة مجهولة وهو يقوم بتوزيع مخبوزات على أحد منافذ التوزيع في المتاجر، في محاولة منها للسخرية منه وما وصل له حاله.

وقال الشاب الحدادي الذي أوضح أنه ترك دراسة الطب لظروفه الخاصة، للعمل في شركة أغذية لتوفير احتياجاته، إن الصورة التُقطت له خلال ممارسته عمله في أحد الفروع التي يزورها يومياً، و”لم أنتبه لأي أحد كان يصورني، وأنهيت عملي وعدت إلى منزلي مثل أَي يوم عادي”. وأضاف وفقا لـ “تواصل”: “بعدها وصلتني الصورة على الخاص، أرسلها لي بعض المتابعين، وأخبروني أن الصورة منتشرة، فحاولت أوصل لأول شخص نشر الصورة أخبروني أنه مجهول ونشرها، حاولت أعرف أَي معلومات عن الناشر، لكن كل شخص يعطيني اسما مختلفا”.

وأضاف: “بعد انتشار الصورة شعرت بالضيق وتساءلت كيف ستكون نظرة الناس لي، ما الذي دفع بمشهور ليقوم بهذا العمل، وكنت خائفاً جِدّاً من ردة الفعل، لكن حين قرأت التَغْرِيدات والرسائل التي وصلتني على الخاص شعرت بالسعادة؛ لأنّ هناك ناساً كثيرة دعموني”. ووجّه الحديدي رسالة لمن صوّره ووضع لها عنوان “من مشهور لبائع خبز” بقوله: “الشغل ليس عيباً، وكل ال اقدر أقوله لك الله يجزاك ألف خير لأنك أشغلت نفسك فيني، ما راح تدفع لأهلي إيجار بيتي ما راح تسدد عني فاتورة كهرباء ولا تعطيني حق المياه، ياريتك أكفيت نفسك بنفسك، إذا ما أعطيتني من خيرك اكفيني من شرك”.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة