بالفيديو: الكويت تحقق مع قناة فضائية بعد بثها برنامجًا خادشًا للحياء
قال ناشطون بمواقع التواصل الاجتماعي، إن وزير الإعلام الكويتي محمد الجبري، أمر بإحالة قناة فضائية إلى النيابة العامة، بعد بث أحد برامجها عبارات خادشة للحياء والآداب العامة طبقًا لقانون المرئيات والسمعيات في الكويت.
وذكر الناشطون أن القناة هي قناة “الشاهد” الكويتية، بعد أن تم تداول مقطع من حلقة برنامج “سوالف ضحى”، الذي تم بثه عبر القناة يوم أمس الأحد، بعد ظهور إحدى الضيفات وهي تتحدث عن “الحق بالرقص أمام أصدقاء زوجها بموافقته”.
وأضافت الضيفة في الحلقة التي حملت عنوان (مع أو ضد حفل الزفاف المختلط)، أن “رقص المرأة بين الرجال هو من التراث الكويتي”، إلا أن كلامها لاقى اعتراضًا من مقدمة البرنامج عبير مبارك، معتبرةً أن كلام الضيفة هو “استعراض تلفزيوني ليس من عادات الشعب الكويتي”.

 

 

وأثار كلام الضيفة استياءً بين الكويتيين عبر موقع “تويتر”، والذين طالبوا بـ “محاسبة من يسهم في نشر أفكار تخالف مبادئ وقيم المجتمع الكويتي، بحجة الحرية لما لها من تأثير في تدمير المجتمع”.
وطالب الكاتب الكويتي عيسى بورسلي “بضرورة متابعة وزير الإعلام لما يحدث ببعض القنوات، من نشر أفكار لا يقبلها مجتمع محافظ، ومحاسبة من يسهم في نشرها”.
وقال في تغريدة باللهجة الكويتية “المجتمع سيتدمر شوي شوي باسم الحرية .! كيفي محد له شغل فيني .! مالي شغل بالناس بسوي اللي أبيه .! أن لن يكون حد لما يحصل حتى عيالك سيصعب عليك تربيتهم”.
وقال المغرد عبد العزيز الكندري، إن “السبب غياب الرقابة، ونتمنى أن يكون هناك خطة وتوجيه حكومي للشعب وللجيل القادم، عن طريق الإعلام والبرامج التربوية اللي غابت عن شاشاتنا”.
وكانت قناة الشاهد قد تعرضت قبل قرابة شهر، إلى رفع دعوى من قبل محامين كويتيين ضد رئيس القناة وإحدى المذيعات في البرنامج ذاته، بتهمة الإساءة والسخرية من الذات الإلهية، مما دعا المذيعة إلى الاعتذار لاحقًا موضحةً أنها “لم تكن تقصد الإساءة لله، وأن اختلاف الثقافة واللهجة كان سبب الفهم الخاطئ لما قصدته”.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة