علقت الأميرة فهدة بنت سعود بن عبدالعزيز ، على الأحداث الأخيرة التي شهدها موقع التواصل الاجتماعي وخاصة بعد تصريحات الكاتب محمد السحيمي حول الأذان وتقليل عدد المساجد .

وقالت الأميرة فهدة عبر حسابها بتويتر : ” “الأذان، يدمع ويهدي قلب (غير المسلم)، بينما يعمي بصيرة وقلب المسلم المنافق، (خَتَمَ اللَّهُ عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ وَعَلَىٰ سَمْعِهِمْ ۖ وَعَلَىٰ أَبْصَارِهِمْ غِشَاوَةٌ ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ).”

كما أرفقت تغريدتها بفيدية لبرازيلية غير مسلمة جاءت لزيارة جدة القديمة، وعندما سمعت الأذان بكت تأثراً من جمال الصوت، ومشاهدتها المحلات تغلق وقت الصلاة حيث يهرع الناس للمساجد لأَدَاء الصلاة.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة