قبل 10 ساعات من وفاتها ، فتاة تُغرد على تويتر: أشوفكم على خير

نعى مغردون فتاة تدعى “نورة” إحدى المصابات بمرض السرطان؛ عقب وفاتها، مساء السبت، بعد معاناة مريرة مع المرض، ومقاومة استمرت لسنوات انتهت بوفاتها بعد عشر ساعات من تغريدة كتبتها عبر حسابها على موقع التواصل “تويتر”.
ونشرت شقيقة نورة على حسابها تغريدة أعلنت فيها وفاة نورة قائلة: “انتقلت أختي نورة إلى جوار ربي بعد معاناتها من السرطان.. لا تحرموها من دعواتكم الآن، وحللوها، وسامحوها، وادعوا لها بالثبات”.
وكتبت نورة – رحمها الله – جملاً قصيرة ومؤثرة عبر حسابها ومنها: “أصارع مرض الرحمة، وقادرة عليه، أتنفس الأمل، راضية بما كتب الله هنا أفضفض.. ادعوا لي إذا رحلت من هذه الدنيا”.
وقبل أن تغادر الحياة بـ10 ساعات كتبت على حسابها الشهير باسم “نورة محاربة السرطان” تغريدة قالت فيها: “تعب الآن شديد في كل جسمي مكان يوجعني يا رب الطف بحالي، وصبرني أنا وكل مريض خروج أشوفكم على خير”.
.

بواسطة : admin

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة